كحيل ماجدة تكتب: ضياع








إحساسي في هاته الأثناء ك تلك العجوز التي أنهكتها قسوة، متاعب الحياة..
ذات الوجه الشّاحب، العينين اللّتان ذبِلتا بكثرة البكاء و الجسم الهزيل..
يدين مجعدتين، ترتجف، متشبثة بلحافها، خائفة من الحرب التي اعتادت على سماع طلقات نارها كُلما استيقظت من غفوتها.. أنهكتُ مشاعري ب كثرة الدوس عليها أنهكتُ عقلي ب كثرة التفكير أنهكتُ نفسي ب هدوئي المذموم ب قلبي غصّة ك عمق البحر لم أعد أتحمل روتين الأيام القاتل
لم أعد أتحمل ما يفعله الآخرون بي، تصرفاتِهم، نفاقهم،
كل ما يتعلق بهم أصبح يؤلمني لم تعد لي رغبة ب شيء، لم أعد أقوى على البُكاء،
بل دموعي وحدها من تفهمني كلما نظرت للمرآة تتساقط واحدة تِلو الأخرى لدي رغبة ملحة في الإختفاء .. الشيء الوحيد الثّابت ب حياتي هو .. إسمي

عن The best Food

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق