كوثر العقباني تكتب: الى متى



الى متى؟!
الى متى أكتم الصرخة..
أحبسها كدمع أمي ..
المتناثر قهرا مكتوما..
الى متى ألجم صهيل قلبي ..
ذاك الحزين كرغيف محروق..
وأوراي قهقهات دمي المنزلق 
خلسة ك صوت ناي مبحوح..
أيعقل أن ألثم جرح موتي وأنا 
الممتلئة حياة..؟!
كيف سأطوي مسافات تتراقص وجعا..
على أنقاض غربتي..؟
أيها الأنين ساخن هواء الألم..
ينسل كداء في شرايين لهفتي..
الوطن ضيق باتساع الحلم..
والموت فاغر كذئب ..
يترصد فريسة بكل ماأوتي من غدر..
ياااااه
ياه لمرارة الآااه حين تبللها دموع الخيبة..
لاطرقات تحمل عبء قلبك..
ولاحقائب تتسع للذكريات..
فأين ..
أين أيها الشريد المشرد ..
أيها النازح 
أيهاالراحل.. 
المنتظر..
أيها الشهيد..
أين السبيل...؟؟!!

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق