هويدة رزقاني تكتب: في محكمة الحب


في محكمة الحب
مًأّذنِبًهّـأّ يِّأّ سِـيِّدٍيِّ أّلَقُآضًـيِّ ؟
مًإ ذنِبًهّـأّ؟ فُـقُدٍ کْآنِتٌـ بًلَأّ مًأّضًـيِّ
مًنِ أّلَمًجّـرمً ؟ هّـيِّ؟ أّمً ذآلَکْ أّلَکْأّذبً ؟
مًأّذنِبًهّـأّ أّنِهّ لَقُلَبًهّـأّ جّأّذبً ؟
مًآ ذنِبًهّآ يِّآ سِـيِّدٍيِّ أّلَقُآضًـيِّ
أنِهّ خِـذلَهّـأّ لَتٌـصّـبًحً أنِثًـى بًمًأّضًـيِّ
تٌـعٌلَمًتٌـ دٍرسِـهّأّ وٌتٌـآبًتٌـ. !!
مًأّذنِبًنِأّ أّنِ مًجّـتٌـمًعٌنِأ عٌلَى جّـهّـلَهّـ ثًـأّبًتٌـ
أّلَلَهّـ. يِّقُبًلَ أّلَتٌـوٌبًةّةّ
فُـمًنِ هّـمً لَکْيِّ لَأّ يِّقُبًلَوٌوٌ أّلَتٌـوٌوٌبًةّةّ ؟
أحًبًتٌـ بًصّـدٍقُ أّلَطِفُـلَةّةّ
فُـتٌـرکْهّـأّ مًنِ أوٌلَ أّلَرحًلَةّةّ
هّـکْذأّ هّـمً مًعٌشُـر أّلَرجّـأّلَ
کْلَ مًوٌسِـمً يِّشُـدٍوٌنِ أّلَرحًأّلَ
يِّحًبًهّـأّ ثًـمً يِّتٌـرکْهّـأّ لَغُيِّرهّـ
وٌثًـمً يِّتٌـﺰوٌجّـ مًنِ کْأّنِتٌـ لَغُيِّرهّـ
أّنِأّ يِّأّسِـيِّدٍيِّ أّلَقُأّضًـيِّ
أعٌلَنِ أّعٌتٌـرأّضًـيِّ
وٌأّطِأّلَبً بًسِـجّـنِهّـ هّـوٌ
هّـوٌ أّلَمًجّـرمً يِّأّ سِـيِّدٍيِّ هّـوٌ
قُأّطِعٌتٌـهّـ وٌقُآلَتٌـ هّـوٌ بًريِّئ يِّأّ سِـيِّدٍيِّ
أّلَضًـروٌفُـ لَيِّسِـتٌـ بًيِّدٍهّـ أّوٌ بًيِّدٍيِّ
فُـنِﺰعٌ مًأّﺰره وٌقُآلَ أنِآ أّسِـتٌـقُيِّلَ
وٌأّبًحًثًـ أّنِتٌـمً عٌنِ بًدٍيِّلَ
أّمًأّ هّـذهّـ أّلَأنِثًـى فُـأنِأّ أّقُوٌلَ عٌآقُبًهّـأّ
أّسِـجّـنِهّـأّ بًلَ أّعٌدٍمًهّـأّ لَأّ بًلَ أّصّـلَبًهّـأّ


عن يونس برداعي

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق