رحيم الربيعي يكتب: قرابين الميلاد


إنها لا تَملكُ الا الصباح تُسرق ُمن أحضانِ الله كم تشتهي القبح.. تلك الأرض عندما تضعُ أحمر الدماء على شفاهها الجائعة ساعاتنا الأولى هي أعوام الدم الجاثمة على صدر العراق لا نزالُ ضحايا الساسة نذبحُ قربان الميلاد وبرصاص يحمل الف هوية يا سيدي المسيح وجوه ملت الصفعات فكان نصيبها شظايا لاترحم تنتقي ما يحطم القلوب تعال سيدي اترك السماء لليلة واحدة وامسح على الطرقات سوف تنبت أبرياء ترافق الصباح كي لاتنام ليلها ببطون خاوية تعال وانفخ بالصور قبيل يوم القيامة ستأتيك أشلاؤنا تزحف من تحت الأنقاض ومن فوق المباني لنحيي معاً قداس الميلاد

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق