بلمرابط المصطفى يكتب: عـاد نسْـري...



عـاد نسْـري... 
نابشاً قبْر أفكاري ...
فاستفاق لهُ حمُورابي...
حاملاً ميزان البراري....
°°°°
عـاد نسْـري... 
فبزغ دفئُ شمس الطبيعهْ...
ليتبخر صقيع الذّل والعتمهْ...
ليشفي سقم السكون والأنانيهْ...
ليحضُن العشب والزهْر زوارُهْ...
ويجودُ برحيق الأنفهْ...
 كرمهْ...
°°°
عـاد نسْـري... 
راقباً تردُد الكائنات الحالمهْ...
  مستأصلاً الطفيليات القارضهْ...
مستنهظاً همم النعاج البئيسهْ...
مقاوماً غدْر الذئاب الإنتهازيهْ...
كاشفاً عوْرة الغربان النتئهْ...
°°°
عـاد نسْـري...
موزعاً منشوراته التحذيريهْ...
مكتنساً عدوى  الإنبطاحيهْ...
وزوال الغبن والإنتقاميهْ...
°°°
عـاد نسْـري ...
عـاد الى شموخ عرينهْ...
ملقناً فراخهُ الباسلهْ ...
دروسهْ...
مغامراتهْ...
الأزليهْ...


عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق