آمال شعبي بشارة تكتب: على بِساطِ الهَوى



على بِساطِ الهَوى التَقَينا 
في ليلةٍ مِنْ ليالي تِشرين 
وغَدوْتُ في هالةِ حُبّك
أتغذى العشقَ كالجنينِ
توّجتُكَ مَلِكًا لحياتي 
فَدَمَجْتَ الشوقَ بالحنينِ
وَزَرَعْت الأمَلَ في قَصائدي
 مُعَطَّرَةً بالفلِّ والياسمين


الإبتساماتإخفاء