أنس زياد غريب يكتب: الخداع البصري


يعتقد البعض أن فن الخداع البصري optical art illusion يعتمد على نوع من السحر وإن كان هناك نوع من السحر فيه فهو سحر التخيل ومعنى سحر التخيل أو الخداع البصري اصطلاحا هو ذلك الفعل الذي يصوّر للناظر دائما الصورة المرئية على غير حقيقتها حيث تكون الرؤية خادعة أو مضللة، ومبنى هذا على أن القوة الباصرة قد ترى الشيء على خلاف ما هو عليه في الحقيقة لبعض الأسباب العارضة و التفسير العلمي لذلك أنّ المعلومات التي تجمعها العين المجردة وبعد معالجتها بواسطة الدماغ تعطي نتيجة لا تطابق المصدر أو العنصر المرئي فالخدع البصرية إذا هي صور ومشاهد مصنوعة مسبقا بطريقة مدروسة لتظهر للناظر بطريقة معيّنة وهي ليست كذلك كونها ضرب من التمويه والحيلة ونخصّ الأعين دون غيرها من الأعضاء الجسدية الأخرى، وهذا ما يوافق التعريف العلمي للخدعة البصرية من حيث أنّها فعل يخدع كليّة النظام البصري للمشاهد بدءاً من العين حتى الدماغ، أي أنّ الخدعة تنطلق أولا من العين حتى تصل الإدراك العقلي فيخيّل للمشاهد أشياء مخالفة لما هي عليه.
ويعتمد فن الخداع البصري Optical art illusion على استخدام القوانين الرياضية لابداع لوحات تشكيلية توحى بالقيم الجمالية المتمثلة فى الحركة والسكون والعمق وبروز اللوحه بالرغم من انها على سطح مسطح.
نحن نرى فى الطبيعة من حولنا اشكال متنوعة من الخداع البصرى المتمثل فى العديد من الظواهر الطبيعية كظاهرة السراب التى تحدث بسبب الاختلاف في كثافة طبقات الهواء القريبة من سطح الارض وتتمثل ظاهرة السراب فيما يشاهده المسافر في الصحراء وفي المناطق القطبية أثناء النهار من وجود بقع مائية على الطريق أو رؤية صور مقلوبة للأشياء كالاشجار والحيوانات
ونرى فى الطبيعة شكل اخر من اشكال الخداع البصري الموجود على جلود الحيوانات كالنمر والحمار الوحشى مثلا.
فالخداع البصري موجود حولنا في كل مكان.

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق