الباهي شعباني يكتب: وأنا معي


وأنا معي والغربة تؤنسني والليل يواسيني
شيء ما يحاكي غيابي هناك 
يخبرني كم كنت جميلا وحدي
وكم من ملاك فتن بي
وكم من رب ادع أنه خلقني
وأنا معي والغياب يدرك حضوري 
كم من نجمة سقطت لتلاقيني 
هناك حيث كل شيء لا يعنيني 
كم من ذنب شاء وأدركني
هنا حيث كل الأشياء تعنيني 
كم كنت صغيرا في عيني و الأنا يربكني
وحده الدمع يراني ولا أبكي
هنا حيث الألم يزهر وجدت أنني أول من أزهر 
وبين هنا وهناك أنا وأناك والألم والغياب وشمعة تزهر

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق