غالية عيسى تكتب: قروية



أنا امرأة لا أجيد تناول القمح
إﻵ بيدي اليمنى
قروية كتربة حقل
عاشقة كحزن "وطن"
أشبه ذاكرة من عصر جرير
شفتاي بلسعة نحلة
وأنا الشهد
 حين تكون أنت العصفور 
أنا مازلت أصنع من كفي خبزا للشمس
فلا تقترب من جسد امرأة
 تغتسل بزيت الزيتون
كعيني "فلسطين"
مازالت تغرق بين جسور "النيل"
"ولليمن "المكلوم تزرع ورده
ولهذا الجلد اﻷفريقي اﻷسمر
تبكي اﻷحلام 
على ريش موده
أنا ذات اللونين
 لا أكثر
أبيض
 أسود
بين جناحي
أسفل جلدي
تحيا وتموت اﻷيام

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق