زهير اتباتو يكتب: الخيانة

فر الدمع من عيني سلسا
من صوت حبيب خان
أود لو أنسى ما كان 
لكن
أوينسى المرء حبيبا ما للحب صان
تالله أحاول المضي قدما
وإلى المستقبل أغدو والنسيان
إني امرؤ من خير أهل منصبا
أغار على عرضي وعليك إلا الآن
امضي وانسي حبي
واتركي للماضي ما كان
الحب مرض فاحذر منه
فما من حقك أن تموت ولهانا
أليس العشق ما أشقاني 
وما أذهب عقل جيل وأشقانا
عش يا إنسان حرا ولا تربط 
قلبك، فيوما ما ستقول قد خان... 
(تحياتي للخونة الذين أتقنوا دور الأوفياء في مسرحية "الحب والوفاء")

عن يونس برداعي

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق