محامية سعودية شابة تتمنى "سنة خالية من الأوجاع" قبل دقائق من مقتلها باسطنبول


كانت المحامية السعودية الشابة شهد سمان من بين الضحايا الذين قضوا في اعتداء ليلة رأس السنة بإسطنبول، وكتبت شهد في  آخر رسائلها على موقع سناب شات قبل مقتلها بلحظات لمتابعيها: "سنة خالية من الأوجاع مليئة بالحب والسعادة"، وقالت: "قريباً، ستُفتح لكم صفحة بيضاء لعام جديد".
وذكر موقع العربية.نت الذي أورد الخبر نقلا عن شقيق المحامية: أنها كانت تبلغ 26 عاماً، وكانت تنتظر في مطعم ريانا باسطنبول خالها وزوجته وابنته الصغيرة للعشاء في تلك الليلة بمنطقة ارتاكوي، وكانت على تواصل دائم معهم على الواتساب، لكن ازدحام الشوارع أدى لتأخر خالها، وكتبت له وأسرته حياة جديدة"، موضحاً أنهم كانوا في اسطنبول لمهمة عمل وسياحة، لكن الإرهاب حول السعادة إلى حزن.

عن يونس برداعي

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق