منى الصراف تكتب: غياب



فتحتُ .. نافذتي 
مرَّ النسيم
على خصلات شعري 
شممتُ عطر الليمون ؛
من شباكي 
كنتُ أعتقد إن الشتاء 
لم ينته بعد 
الجو دافىءٌ وجميلٌ
متى جاء الربيع ؟ 
متى .. ؟ 
سألتُ ذاكرتي 
عن محتوياتها ! 
لا ذكريات نابضة
عروقُ يدي هي النابضة
كحلٌ متلألىء
كسرتُ به زمني 
ومرآة بعثت بكل إنعكاسات ؛
الجمال 
إستبدلتُ شراشفي البيضاء .. 
بالزهري 
همهمتُ كفي عن الخجل 
إنزعيه عنكِ 
أيراني جميلة ؟ 
أم أنني أتحرك في 
العتمة 
فقط ؟

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق