أريج المغربي تكتب: وأقول يا الله



كلما كتبت عن الحرب أشعر بالذنب صوتي الذي ركض خلفها أخطأته رصاصة وعاد بلا خدوش كلما كتبت عن الحياة تذكرت كل الوصايا التي علقتها على مشجب الباب لطفلة لم أنجبها يوما كلما كتبت عن الحب تذكرت آخر قبلة وآخر شهقة وبعدها لم ينج من طوفان قلبي أحد كلما كتبت عن الموت تذكرت وجه أبي أبي الذي بنى سور المدينة ولم تغادره أحلامي قط كلما كتبت عن الوطن أدركت أنهم خدعونا فكرتهم عنا أضيق من فوهة بندقية وكلما قرأت لغيري أحب الحياة أكثر وأنسى ماكتبت أنظر لمرآتي وأقول يا الله كم ندوب تكفي لأصير أجمل..

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق