أحمد مراد الخانصوري يكتب: أبي اشترى محفظة



في قرن الواحدَ وعشرون 
أبي 
اشترى محفظة 
**
لست رسامآ 
يا امي
لكنني استطيع ان ارسمك
خلال اقل من دقيقة
 كيف يا بني ؟
اتسطحي على الارض
بل ارض قلبي يا امي
وعلقي صورك
في جدران
سأرمي نبضي
بعيدا عنك
وستصبحين الحب الذي كنت ابحث عنه
منذ سنوات طويلة
منذ النزوح بالذات
**
اخي الذي حمل حقيبته
وذهب إلى بغداد
حيث زيارة حبيبته عادت من ال اه ( اوروبا)
استقبلها بقبلة والكثير من الدموع في المطار
وعانقها جدا
كان يعرف بأن اخر مرة يطول الشمس هناك بينهما
تحت اشعة شمس بغداد
تحت الرصاصات في بغداد
تحت الانفجارات في بغداد
وتحت دعوات امي
التي لم تقف عن البكاء منذ رحيله 

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق