هناء الغنيمي تكتب: في السوق



في السوق القديم..
يحبني بائع الورد
يهديني كل يوم
وردة حمراء
أغرسها بين خصلات شعري البنية
تطعمني قبلة
على شفتي
أخجل وتحتضنني..
يحبني بائع الخبز
تغريه نظرات عيني
مع أنها
ليست جميلة
بما يكفي
لكنه يتعجب
إذ تتساقط منها
حبات القمح ولا تنضب أبدا...
يخبرني الذي بجواره
أنه يحلم بي
كل يوم
وبفردة حذاء تجمعنا
هل أنا سندريللا؟!
 لا أدري..
تلك الغيمة
أعرفها
تطل علي
كل يوم
تبتسم
تتأبط ذراعي
تقودني لأعلى
تغويها رائحة الدفء
التي تفوح من جسدي
وتسلبها…
أضحك على هموم
ظننتها مالحة
بما يكفي
 لتكون جرحا..
صراعات تدور بداخلي
وليس لي فيها سبب
أحاول أن أخمدها
عندما
يثقل حملها
أصدمها في أول جدار
أقابله
تسقط أرضا
وأرتاح..

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق