حميد بومزوغ يكتب: غدر الزمان


من عاداتي في أيام العطلِ
أن أجلس فوق أعلى التلِّ
و أستمتع بمنظر السيلِ
يجرف أغصان الأشجار
و جريد النخلِ
و لم يخطر يوما ببالي
أن أكون محل الأغصان و الجريد
وسط السيلِ
مرة فوق الماءِ
و مرة بين الوحلِ

عن يونس برداعي

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق