اسماعيل مارديني يكتب: بعض المقابر


يتمركزُ مفهوم الكراهية في قلب "مقبرة براغ". الذي ألهم الايطالي " أمبرتو " استكشاف الكراهيةِ وفرةً من الروايات المكرسةِ للحب وحان الوقتُ لشرحِ الكراهية، التي هي شعورٌ منتشرٌ أكثر من الحب ( وإلا ما كان هناكَ حروبٌ أو جرائم أو سلوكٌ عنصري ). الحبٌ علاقةٌ انتقائية ( أنا أحبك وأنت تحبني وبقيةُ العالم مستثنىً من هذا الشعور )، في حين أن الكراهية عامة، اجتماعية: يمكنٌ لجماعةٍ من الناس أن تكره أخرى، لذلك يطلبُ الدكتاتوريون من أتباعهم الكراهية (لا الحُب)، ليحفظوا شملهم. لكن لحسن الحظ لم يُجدِ هذا النوع من التعليم، ولهذا كُتِبتْ "مقبرة براغ". هذه مقبرة حقا دون ضجيج. اكتوبر من العام 1893 كان العرض الاول للسيمفونية السادسة لتشايكوفسكي، في سانت بطرسبرج.. بعدها بـتسعة أيام فقط مات بالكوليرا، كرمه القيصر الروسي انذاك ولحسن حظه لم يمت عملاق الموسيقا المثلي باحد الامراض الجنسية باعتباره المتمم السادس لعمالقة الموسيقا الروسية، هذة ايضا مقبرة، ومنصفة نوعا ما لمؤسس بحيرة البجع.

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق