صدوح وسوف يكتب: بلا رصيد



كان يحلم بوطن من ياسمين
من مطر وسنابل
كان يحلم بوطن
بحجم اغنية لفيروز
يرتشفها كل صباح
يسرح شعرها
وتحت النهد كعصفور ثلج.. ينام
كان حلماً.. ك٦حﻻمنا البسيطة
كان حلماً.. بﻻ رصيد.

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق