Ads (728x90)



اشتقت لك يا مجنونة 
توقف نبض القلب لحظات فراقك 
عشقت اللون الأحمر الذي كان يميزك عن غيرك
أحببتك منذ ذلك الحين لم يذهب صوتك من أذني 
كنت أنتظر لحظة اللقاء لكنك لم تأتي في ذلك اليوم هل وجدت غيري ممكن لكنه قد يحبك ولكن متأكد أنه لن يحبك لشيء غير جمالك سيدتي. 
أما أنا أحببت حتى أسوء الأشياء فيك ولو وجدتها في غيرك لما أحببتها مثلما أحببتها فيك يقولون الحب أعمى فعلا
وصلنا إلى نقطة النهاية. 

إرسال تعليق