فوز فرنسيس تكتب: أسافر



قدْ أطيرُ وأحلِّقُ الى بلدانَ أخــرى
قد تحملُنــي الرّيحُ على أجنحتـِها 
لكنَّ الهــواءَ ليسَ لـــي .. 
وأبْـحِـرُ حيــنـًا.. 
تأسِرُني زرقـَةُ المِياه
يُـغريني رذاذُ الماء 
وقد يحاولُ الموجُ أنْ عليّ يتسَلَّـط
لكنّي لا أخضَعُ ...
ثمَّـــةَ خيوطٌ خفيَّــةٌ تجْذِبُ
ثمَّةَ نسائمُ عطرٍ خلّابٍ
تجذِبُني دوْمــا …
تُـرْديني أرْضــا ....
تجمَعُني بكَ يا وطني
وأنْـتَشي إذ أشتَمُّ التـُّراب ...

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق