عبد الرفيع عبدون يكتب: سماء الحب والعشق



طيري .. طيري
وحلِّقي
في سماء الحبِّ
والعشقِ
وابسطي ذراعيك للرِّيح
وعانقي
سحب الوجد
والشَّوقِ
وحرِّري الرُّوح
من جسد
الرِّقِّ
هناك سيِّدتي
هناك
في الأفقِ
ستغار منك النوارس
عند الشَّفقِ
وستلاحقك العيون
بالحدقِ
وهُنِّ متحسِّرات لحالهن
الرَّتقِ
حبُّك سيِّدتي 
غزا القلب .. واستقرَّ
في العمقِ
من وهجه تناثرت كلماتي
بالعَبقِ
وشكَّلت باقة ورد
في نمقِ


عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق