ميسون طه النوباني تكتب: سجون الوقت



مـرَّت ســـهامُ العمرِ نـــازفةً غدي
رســــمتْ تباريحَ الزمانِ على يدي

لا صوتَ يسكنُ في الضلوعِ سوى الصدى
لا بيتَ يــــورقُ فـــي الغيابِ لـــــموعدي

يا أمـــسُ وعدُكَ أن تغيبَ وها أنا
في جمركَ الموصولِ غابَ تورُّدي

قِفْ في سجونِ الوقتِ وقفة سارقٍ
أخـــذ الــــدروبَ وما أطالَ تردُّدي

ظلان في عتم الطريقِ تهامسا
قدرا يعـــــــودُ وما أراكَ بعــــائدِ

جسدي المضرَّجُ بالجراح وغايةٌ
تُمحى وتُكتبُ من دموعِ قصائدي

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق