سيف كريم يكتب: عندما



أجثو أمام البحر
أفتح ذراعي
وأفتش في الهواء
عن نفس خرج منك ليدلني عليك
أعود من حيث أتيت
رئتي أمامي
وجسدي يغرق شيئآ فشيئآ
أنا الذي كنت أخرج من فمك
عندما تتحدثين
أنا الذي كنت أسكن عينيك
عندما تقرأين
كيف لك أن تمارسي الغياب
بلا صوت وعين
كيف تستطيع رائحتك
أن تمشي على جسدك
أو تلتصق
كيف تلقي عليك الاشجار تحية الصباح
ويدي خارج يدك
كيف ينمو شعرك
بلا أصابعي
ولمن ستتكحلين
وتتزينين
وترقصين
فأنا اعلم بأنك من كل مكان تتنفسين

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق