أسامة الدواح يكتب: كنتم خير أمة

يا أمة اقرأ إليك النداء..
إليك أكتب وأبوء..
جئنا للكون غرباء..
وسنعود منه غرباء..
ما كنت سوى طين وماء..
حتى سرت في عرقك الدماء..
أرسلت من الأعالي علي بالسماء..
وعم الخير والعطاء..
حتى انجلت دموع الفقراء..
بحضارتك حررت الدنيا..
ومحوت أساطير السفهاء..
فلا قيد يصمد للفناء..
ولا ليل يأبى الانجلاء.. .
ارتضينا الحشمة والحياء..
واتخذنا الكرم ابتلاء..
فالذي خلق الداء..
خلق صوانه الدواء..
سألتني الإفرنج عن نور شمسك...
قلت هي نور منبعه حراء..
ومسجد اسمه قباء..
يا أمة كنت يوما خير الأمم..
إليك هذا القول والبواء...
سيري على سبيل العظماء..
ولا تخنعي وتندحري للأعداء..
فما هم إلا صناعة غوغاء..
وأنت أمة من البلغاء..


عن يونس برداعي

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق