عباس نعمان يكتب: هجرة وطن



في الصباح سار وحيدآ بحقيبته الممزقة 
مودعآ كل الاشجار 
معتذرآ لكل الاطفال
ناديته: وقلبي يؤلمني 
اين انت ذاهب 
رد قائلآ:
الدم قبل الدمع انسكب
طعنني الساسة وخانني الشعب
قلت له: انت الوط... قطع حديثي
وقال:
من أين ابدأ قصتي معك..؟ ولقصتك معي عدة بدايات، تبدأ مع النهايات غير المتوقعة،
 دعني أعترف لك أنني ماكرهتك يومآ وماظننت بك سوءآ ولكن الآن إختلت المفاهيم كلها.. كان لابد أن أذكرك برجل ماعرفته يومآ على هذه الصورة
رجل رحل ومات ذات يوم كما مات مسبقآ
فالموت كماالحب يصل إلى عمر وينتهي
 فلا تحزن عني.. صمت قليلآ ثم رحل

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق