ساندرا صالح تكتب: تائهةٌ



تائهة في محراب عينيك 
كعابد .. 
يملأ  قلبه الخشوع
أسجد لله شكرًا 
أدعو بليلي .. بنهاري
بصلاتي
بأحلامي
أن يبقيك لي
يبقيك لقلبي 
بعيدًا كنت أم قريبًا
حبيبًا
لا يدانيه حبيب ...  

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق