سوسن المواس تكتب: أمومة



سرقنا هذا العالم الافتراضي من انفسنا ..واعطيناه  من الاهتمام أكثر مما يستحق شيء لابد أن نعترف به..لكن أن يجردنا من كياننا بشكل كلي هنا تكمن المصيبة..
شاهدنا والتمسنا الكثير من المشاعر في عيد الأم ..وكنوع من التهذيب قدمت بعض التهاني لبعض الأمهات في هذا العالم الأزرق..
كنت أمر مرور الكرام على منشورات عيد الأم عندما كتبت تعليقي
-كل عام وأنت وأبناءك بالف خير..
فجاء الرد على الخاص
-اعتذر منك لقد حذفت التعليق..
-سالتها باستغراب لماذا !!؟؟
فجاء الرد الصاعق..
-اصدقائي على الفيس لايعرفوا أنني أم...
درجة عالية من الصدمة اجتاحت كياني ..ذهول ..وشعور بالخيبة 
تدني بالمشاعر والاحاسيس ..تنكر لأجمل عطايا الله ..
حد من الانحطاط لايمكن وصفه ..وتساؤلات كثيرة..
أيوجد في هذا العالم مايستحق أن اتنكر لأمومتي من أجله..!!؟؟
أيوجد كلمة أجمل من كلمة أم!!؟؟
اغلق هذا العالم الأزرق واستعيد ذكريات أمومتي..بحلو ومرها ..بجمالها ..وعنائها ..بضحكة اطفالي وصراخهم..اقبل جبين طفلتي وشقيقها أعتذر لهم عن بشاعة هذا العالم ..
أقبل الصورة التي اهدتني اياها طفلتي بفرح لايمكن لأي مخلوق أن يمنحني اياه ..
احتضن براءتهم واغفو..وقلبي يردد ؛ اللهم لك
الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك؛

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق