رفعت صالح يكتب: في زحمة الليل



في زحمةِ الليل ...
نلتحفُ النهارَ
وصورَ العابرين
والنجومُ تعلنُ فرحَ العاشقين
أوراقُ الشجرِ تعانقُ أمها
خوفاً من فأس الغادرين
العصافيرُ في هدنةٍ
مع الياسمين ...
النساءُ يكتبنَ في السماء 
حكاياتِ الحنين..

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق