قيصر صلاح يكتب: أشقاء إبليس


لِـعقدَين ، لِـربعِ قَرن وَ جَزائِـرنَآ تَسْكنُ الفُرن 
سَئمنَـاكم و سَئمنَـا مِـن تُرهَـاتِكم وَ كَلاَمُكم مَـآعَٰـادا يُغنِـينَا وَ لا يَعنِـينَآ 
سئمناكم و سئمنا من خَـنَاجٍرَكم التِـى رقصت أمَــامَ اعَينَنَــا 
ألاَ يَكـفِيكُم ألاَ يَـكفِينَا نَـهبُكم لِأراضِـينَا!!
لِـعَقدينْ و جَزَائِرنَا تَـعزِفُ أمَل حـينَاِ و ألمٍ حَينا 
بِـئْسًا فَعَـلتُم..
**
نَـهَبتُم سَرقتُم قَتلتُم ،وَ حَكَمتُم عَلَـى الشَـعبِ بالإبِـادَة 
و كَررتُم الإعَادَة ،،، بِربكُـم أينَ هي الإفـادة؟
أهَـذا مَعـرُوفُ مَن جَـعلَكُم فِـي السِيَادَة ؟
أهـذا جَزاء مَن وَضَعَكم فِـي الرِيَـادَة!؟ 
أغرقتُمُـونَا فِي الهُمُوم و عِشْتُم فِـي سَعَادة !!
مَبروك فَـأنتم فـي قِـمَةُ البَلادة
***
مَسؤول أنتَ يَـا رَاعِينَا 
عَن كل ضّرٍ مَـسَ أراضِينَـا 
عَن السُوسِ الذي يَـنخر فِينا 
عَن بَـرد و لا مَأوَى يَـأوينا 
عَن جُوع و لا طَعام يُغذينا 
عَن مَـاء لَـم يَعد يَروينا 
آآه بين حَـاضرنا و مـَاضِينا 
***
 وَ الشَعب ، فِئة مِن الشَعب الظَـال الذِي يَـتبُع الغَرب حتى أصبحَ فـي ظَلالْ
 لا يُفرق بين الحق و الباطل 
جَهرتُم بالمُنكر و الرَقصِ و الغِناء 
تَركتُم الدِين و إنشغلتُم بالزِني وَ النِساء 
عَبدتُم العَـبد ، عَبدتُم الدِينَار و آمنتُـم بالرِياء 
تَوغَلتم فِـي سَيئاتكم و أكْثرتُم العَواء 
مَتى تَستفيقوا فَـقد افَــاضَ الٕاناء !؟
الحَياة بَسيطة و أنتم إخترتُـم طَريق العَناء
أفٍيقُوا فَـهذَا هُراء
***
حَـاكم كُـنتَ أو مَسؤُول 
لا تَنتظر مِنا الخُضُوع 
أو لأوَامِرك الرُكوع او الخُنُوع
فَمن تَوكل عَـلى الله لاَ يَجُوع 
ولا عَودة عَلى كَلامِـي و لا َرُجوع 
سِيَاسةُ النَهب و القُبُوع 
***
مَـسؤول أَنت يَـا وَالِـينَا 
مَسؤول عَـنَا و إلينَا
مسؤول أنت عن مآسينا 
و يوم حسابكم سَتشربُونَ مِن كَأس الويلا
فيَـا طُغات تهانِينَـا

عن يونس برداعي

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق