رامي وقاص يكتب: قذارة



يا لهذي القذارة!
بشر سلع الحكومة.. وشرف الفتاة بيدها تجارة
حمار فر من الحظيرة.. ما عاد احتمل نعيق الحمارة
مياه أغلق سكرها
وتلك زاد مهرها
وجرة الغاز تمر كل حين زيارة
تاجر لآخر: انظر.. راقب.. تعلم مني دروس النصب والشطارة
كسروا المصابيح.. هربت منها الإنارة
عاجل أسفل الشاشة.. كل حين للنصر عبارة!
تعدوا مهنة الخياط وحاكوا منها للوضع ستارة
في الطريق عجوز يكلم نفسه
ثقل حمله.. غاب أبناؤه.. فمن يحمل فأسه؟
ملامح وجهه مجعدة.. معانقة بعضها شارحة بؤسه
أوحوش هم!؟
أغلق فمك، ألا تدري بأننا صغار السمك!
ذاك أنهى تعليمه وحصل على شهادة
زينت الحائط.. زادت على وزنه زيادة 
قتلوا الدماغ.. أبادوا قدرتنا إبادة
ها عداد العمر عشرون سنة 
سلبوا ما لنا بها من إفادة. 

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق