الطفل الإيزيدي وليد رشو يكتب: اخلعي



اخلعي قميصكِ 
أريدُ أن أرى نفسي
***
اخلعي قميصكِ اريدُ
أن أرى تلك اللوحة 
التي رسمتها جسدكِ
***
اخلعي قميصكِ اثأريدُ
أن أتجول في زقاق جسدكِ
***
اخلعي قميصكِ ساصنع
منكِ قصيدة ممتلئة من  عطركِ
***
اخلعي منكِ 
فمي سأغسل أسناني
***
اخلعي منكِ 
قبلاتي سأريكِ فمي
***
اخلعي منكِ ذاتي 
واقضميني بعمق
***
اخلعي مني صقاع جسدكِ
سأدفئ جسدي بقرصة منكِ
***
اخلعي صدركِ مني
واملإي وعائي من صدركِ
***
اخلعي قميصكِ ارتعش 
بكثرة من عطركِ
***
اخلعي منكِ قماشكِ
الطاؤوسِ سأرسم لوحة 
منكِ ومن طاؤوس
***
اخلعي منكِ قطعة من
قماشكِ الطاؤوسِ سأرتديها
***
اخلعي منكِ تلك القماش
جسدي يتصدأ من اشتياقكِ
***
اخلعي منكِ أنتِ
أريد أن أرى ذاتي
في داخل انتِ
***
اخلعي منكِ قميصكِ
سأشرب منكِ قنينة النبيذ
***
اخلعي شفتيكِ 
شفتَّي مغتربان
***
اخلعي وجهكِ المكتئب
وارتدي وجهي العابس
***
اخلعي جسدكِ العتم
وارتديني وسأمطر على
طولكِ فقاقيع حبي
***
اخلعي صدركِ
وارتدي وعاء صدري 
الممتلئ من الحب
***
اخلعي ذلك الفستان 
المليء من رقائق الأغصان
وارتدي شجرة قلبي المليئة منكِ
***
اخلعي ذلك الفستان الرقيق
سئمت منها ارتدي قماشاً
ندي لأكون في زمن الربيع 
***
اخلعي عينيكِ الفارغ مني 
سارتديكِ عينان مليئان مني
***
اخلعي ذاتي منكِ
لم أرى شيئاً من تحت شفتيكِ
***
اخلعي تلك القماش 
على شفتيكِ سأضع
رأسي على رأسكِ
***
اخلعيني مني 
وارتديني أنتِ.

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق