محمد المياحي يكتب: أحتاجُ كِسرةَ حُب..!


أحتاجُ كِسرةَ حبٍ ناشفة بلا لبن،، أنا هُدهد الحُب القديم أسافرُ حين يهزمُني الوسن،، 
أنا النبيّ المُحاصر في شِعبِ المدينة الجرداء، 
وأنا التلميذُ الجائع تحتَ سماءك يا صنعاء
أنا النبيُّ الشقيُّ والعاشقُ الغبيّ كيفَ تلدغُني الشوارع ويخنُقني الهواء..؟ 

هبيني يا ملاك أصابعكِ الصوفية، 
كوني ملاك النبية ، كوني فتاةًَ حارتنا السخية
ومن صدرك الحار الدّفاقُ باللبنِ والماء
دعيني أسرقُ قطعةَ الجُبنِ البيضاء 
أقضمُ كما طِفلٍ يعاني من فرَطِ الشهية
ثُمّ أشربُ وأشربُ ، أمتصُ حتى يطلِع الفجر وتنكشفُ الجريمة،، 

أنا المنفيُّ في بلدي ، وليلِي تُحاصره المدينة،، 
أنا المنفيّ يا أمي، وليتَكِ تعلمين
أحتاج ذاكرة من العُشب الطري 
ذاكرةُ شمسيةُ تُسِرُّ الناظرين
ولغة بيضاء بلا أنثى ولا خِصرٍ يُضاجعُه الحنين..!

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق