إِيمان الَأنصاري تكتب: أنا الشهيد ما مات


يَبِيتُ الليلُ منتحباً وسْط القوافي والأبيات .
ويُشرقُ الصّبحُ مُرْتَجلاً ثَمِلاً يُخطِئ الكلمات .

ما كان الليل يَجهلني..أَنّي يُخطِئ الرّكعات !!
ما كان الصّبح يَشغلني..لا نامت أَعْين الخلوات .

أنا الصّداح إنْ هتفوا .. أنا المملُوء بالآهاات .
اسْأل منْ أيّدوا قَتْلِي..هَلْ الإرهَاب في الصلوات !!

أنا منْ هَمّهُ الدّين .. أنا راسِم الضّحكات .
أنا المُستقْبل السّاطع .. أنا حَامل الرّايات .

أنا المَطْعُون في عِرْضِي..أنا حَارس الحُرمات .
أنا المَظْلوم في وَطَنِي .. أنا فَارس السّاحات .

أنا الصّائم أنا القَائم.. أنا المَحْفوف بالأيَات .
أنا الحاضر أنا الغَائب.. أنا الشّهيد ما مَااات .

عن يونس برداعي

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق