بيان صحفي


" كيمياء بصرية في الجمع "؛ معرض تشكيلي متنقل من تنظيم منظمة الألعاب الفنية العالمية فرع المغرب بكل من وجدة، فاس وبني ملال .

لا أحد يجادل في نجاح منظمة الألعاب العالمية الفنية خلال الثلاث سنوات الماضية، بعملها الدؤوب والنهم على مجموعة من المعارض الفنية، على أن تصبح من أبرز ممثلي الفن التشكيلي المعاصر بالمغرب، وذلك ليس استنادا على مركزية الفن في بعض المدن الكبيرة فقط بل إن رهانها بالأساس هو سعي لخلق نوع من الفرجة البصرية في المدن الهامشية جغرافيا لقدح  شرارة أنماط التعبير البصري.

ولعل هاته السنة ستكون كسابقاتها غنية ومتميزة بنشاطاتها المختلفة، المتنوعة والمتكاملة، فبعد مرحلتي وجدة و فاس تأتي مرحلة بني ملال كمحطة ثالتة، 
الفنانون المشاركون الذين انتقلوا من مختلف بقاع البلاد، ليقدمو اإنتاجاتهم البصرية ويفصحوا عن رؤاهم وفلسفستهم وعبقريتهم الإستطيقية.
الضوء، الحجم، اللون، الإبتكار، التشارك، التسامح، والقيم الإنسانسة خاصة الكونية، كلمات تعمد أعمال هؤلاء الاربع والعشرون فنانا كيميائيا في أول عرض بصري بقاعة الفنون وجدة. و ثاني بفاس اليوم سينتقل إلى رحاب المتلقي الذي يقبع كنف مدينة بني ملال "معرض كيمياء بصرية في الجمع"
 تشكيليون، نحاتون، مصورون فوتوغرافيون، كلهم فنان ينمتي إلى مدرسته ورؤيته وجيله،. يقدم خبرته وتجربته الفنية. غاية التحليق بالقريحة الجمالية للمتلقي بل واستفزاز  رؤيته عن مفهوم الجميل والقبيح في تصوره

الفنانون الكيميائيون المشاركون في هذا المرحلة الثالتة  لهذا المعرض المتنقل ببني ملال  15 أبريل  2017  هم /
فاطمة الزهراء الشرقاوي / فطمة بنكيران / أمين كنزة لحلو /  فريدة سعيدي / ليلى عراقي /  منية تويس /  سناء شدال /  سعاد السبيبي/ سمية الدخيسي / عبد العلي قداري / عبد الكريم بنطاطو / عبد السلام نوار / عادل الصافي / أحمد حيزون / عبد السلام أزدم / عزيز بنجة / فيصل بن كيران /  كمال السوسي / محمد اكوح / محمد بكور / محمد الفرقشي /  محمد العربي رحالي / نور الدين نوري / اسماعيل تيرسي /  يوسف الحداد .
للإشارة يفتتح المعرض يوم السبت  15 ابريل 2017 على الساعة 18:30 زوالا برواق ادار الثقافة بني ملال ، شارع مولاي عبد الكريم الخطابي ، بني ملال ويمتد إلى غاية 28  ابريل 2017 .

منظمة الألعاب الفنية العالمية فرع المغرب

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق