إيلاف الفراجي تكتب: بينما


1- 
بينما كانا جالسين على مقعدين متجاورين في السينما ..ابتسمت عندما رأت عزف البيانو المتقن لبطل الرواية
فأدار رأسه اليها مبتسما..

-مالسبب الذي يدعوك لعشق الة كالبيانو؟
-في اصابعه ما يغنيني عن يد الفارس المؤمل “
-الخاتم! كيف يمكن لألة ان تلبسك خاتما!
-عزفه قيد قلبي ..فما الحاجة لتقيد احد اصابعي!

2- 

انت البيت الوحيد الذي لم يكن له شطر
ولما سكنتك حبا..
 شطرت قلبي وصنعت من حزني قصيدة..

3- 

الصخرة الهامدة على جانب الطريق .. تحتها قلب نمل ينبض..اماطتها احق منها بالبقاء انها تمثلني..

4- 

القبل التي كان من المفروض على القطار ان يقطع لها وعدا بالعودة ..!


عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق