بسام المسعودي يكتب: جوع الأماكــــن


سُهوب من حيرة تتقاذف الأماكن التي نقطنها، يُلمِّع وجوهنا المكتضة بالغضب توهان يعبر عن المجاعة التي تقف طويلا تحت أريكة قلوبنا، 
مجاعة من حب،
مجاعة من حياة،
مجاعة من أمل، ومجاعة من قوت أيضاً.
ضاجين بالحياة كنا، وبإيقاعات مرتجلة عزفنا موسيقى تفترس أرواحنا،
حتى مدننا التى تشبه قميص جدي القديم خرجت من التاريخ مذ عقود وعقود،
مدنٌ حاذت الجبل في الصباح وسحبها النهار إلى البحر مساءاً لتغرقنا في أعماق مفزعة. 
كل شيء يشبه النمو في حديقة أزليه خلف كوخ قديم يقع على نطاق الاماكن التي نقطنها في مدننا الحية باللاحياة. 

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق