زينب الملائكي تكتب: لا شيءَ



اكْتِئَابٌ عَمِيقٌ يقْضِمُ الأَفْكَار..
وَأنا حيْرَى أحدِّقُ فِي الظَّلاَم..
لا شيءَ يمنَحُنِي الجَــوَاب..
أتسَـــائلُ عن ذَاك السُّكُونِ 
الذِي غلَّفَ الليْلَ العمِيق..
أتسَـــائلُ عنْ تِلْك الرّوحِ
التِي ترنُو منْ خاتِمةِ الشّقَــاء..
ومنْ عَلَى جُدْرَانِ الوَجَعِ
تَتَدَلَّى الخيْبَــات
فَتُحــاصِرُنِي ملاَمِحُ ضبَــابِيّةٌ
تحمِلُ أنْفَــاس العبثِ فقَطْ.

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق