حسان الناصر يكتب: البلاد تحترق


أيها الموتى 
أيها العابرون 
والقادمون 
البلاد تحترق 
أيها القارئ 
البلاد تحترق 
وأنت جالس 
البلاد تحترق 
ألم تسمع المذياع
 والجرائد 
ألم تسمع 
أمك تنادي جارتها 
البلاد تحترق 
تحدث عنها الناس 
البلاد تحترق 
صدح بها الكناس 
الذي يلملم قمامة دارك 
البلاد تحترق 
مكتوبة في شارع البنك 
علي ناصية الشوارع 
البلاد تحترق 
قرأها الامام في القنوت 
وختم بها التشهد 
الاخير 
البلاد تحترق يا هذا 
وأنت جالس 
لم تحرك حسك القومي  
تحدث بها الساسة 
توقفت مستشفيات الولاده 
ومحطات الوقود 
البلاد تحترق 
صارت نشيدنا الوطني 
تم استبدال آيات الشكر بها 
البلاد تحترق 
كتبها الباحثون 
وتقرب بها أولياء الله 
البلاد تحترق 
افعل شيئا 
حتى ولو وضعتها حالتك 
البلاد تحترق 
لا تدخن 
لا تتمشي 
لا تكتب
فالبلاد تحترق 
لم أنت صامت 
اهتف 
اصرخ 
أولم تسمع 
البلاد تحترق 
حسنا ... حسنا 
وأنا احترقت قبلها 
بالف عام 
البلاد تحترق 
لا مشكلة 
سأشعل سجارتي بها 
البلاد تحترق 
استعملها للتدفئة 
لتسخين المياه 
من أجل الاستحمام 
البلاد تحترق 
لا تنسو الصحف 
وكتب تاريخكم 
البلاد تحترق 
أزيحو الرماد عن أعيننا 
البلاد تحترق 
سيطهو الناس مجانا اذن 
ويجففو ملابسهم بسرعة 
البلاد تحترق 
أنا سيارة اطفاء؟
أم خرطوم مياه؟
البلاد تحترق 
اذهب للصراف اذن 
البلاد تحترق 
فلنجلس لتصلنا 
جميعا 
البلاد تحترق 
لا مشكلة 
ستحترق فيما بعد ان لم تكن الان 
البلاد تحترق

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق