أنس غريب يكتب: مدخل بسيط للوهم البصري



هل تظن أننا نرى العالم بالدقة الكافية

اذن هل سمعت عن الوهم البصري

تعالى لنتأمل الحقائق التالية...

يعرف الوهم البصري optical illusion على أنه طريقة عمل الدماغ في ادراك الصور بصريا بطريقة تختلف عن الواقع الموضوعي، حيث تتم معالجة المعلومات التي تجمعها العين في الدماغ لإعطاء تصور لا يتفق مع القياس المادي. 

تأمل هذه الصورة وربما تكون رأيتها مرارا قبل الان، لكن هل فكرت قبل ذلك في ما هو اللغز الذي يقف خلفها؟ 

الصورة الاولى


مع أول وهلة تظن أن المربعين مختلفين في اللون، لكنك بمجرد ان تضع ابهامك على الخط الفاصل تلاحظ ان هذا الأختلاف قد تلاشي، فى الحقيقة ان كلا من المربعين متماثلين تماما وكلاهما له نفس اللون… اذا ما السر… ؟؟!!

بداية يطلق على الصورة السابقة اسم خدعة كورنسويت Cornsweet illusion نسبة الى عالم النفس Tom Cornsweet اما خدعتها فهناك سببين خلفها الأول : هو الخداع بالمقارنة …  والثاني : هو الخداع الثلاثي الأبعاد.

ما معنى هذا الكلام ؟

عندما نشاهد شيئا معينا فأن العقل يعمل بألية مختلفه ، فالعقل لا يكتفي بالرؤية وكفى لأن هذا عمل العين ، لكنه دائما يكمل عمله بالاستنتاج والتحليل باحثا عن المعنى وعن مجمل الصورة ، وهذا ببساطة سر ذكائه وابداعه ، فهو عندما يشاهد لون معين او ظل لشئ ما فأنه يحاول اولا أن يبحث عن كل الظواهر المحيطة حوله محاولا استنتاج هل الصورة ثنائية الأبعاد ، او ثلاثية الأبعاد ويعرف هذا عن طريق أثار الظل والنور الساقطة على المجسم الذي يراه ، اما ادراك الظل والنور فأنه يتم بواسطة عمل مقارنة بين لون الجسم والألوان المحيطة به … الواقع والطبيعي أن هذه العملية تتم في سلاسة ويسر ، لكن ماذا لو تلاعبنا بهذا الأدراك عن طريق التحكم في الظل و النور وفي المقارنات الخاصة بالألوان …. لنرى
الصورة الثانية

أذا دققت النظر فى الرسمة التى فى الأعلى ستلاحظ وجود ظل على اسفل اليمين ، معنى وجود هذا الظل ان هناك أضاءة مسلطة من اعلى اليسار ، هذا اول ما يستنتجه العقل ، الأستنتاج الأخر هو أن هذا المجسم هو مجسم ثلاثى الأبعاد ، لأنه ببساطة له ظل ، وبناءا على هذه المعلومات يبدأ العقل في تحليل ما لديه من معلومات …. وبذلك  فأن المربع الموجود بالأسفل هو مربع مختبئ خلف الظل ، والمربع فى الأعلى معرض للأضاءة المباشرة ، الطبيعي والمنطقي والبديهي أن يكون المربع المختبئ في الظل أشد قتامة من المربع المعرض للنور ، لكن يفاجأ العقل بأن لهما نفس اللون ، وهنا يحلل العقل المعلومات التى لديه سريعا مستنتجا أن المربع في الأسفل لابد أن بكون أفتح من المربع في الأعلى ، أذ كيف يكون مربعين احدهما فى النور والأخر في الظل ولهما نفس اللون ، وللتغلب على هذه الخدعة فأنك ببساطة تضع ابهامك على الشريط الأبيض الموجود في اعلى المربع في الأسفل، وبمجرد ان تخفي هذا الشريط تختفي من العقل كل الأستنتاجات على ان هذا المربع معرض لأى أضاءة او انه حتى ثلاثى الأبعاد، وينظر اليه نظرة جديدة على انه صورة ثنائية الأبعاد لمربعين متشابهين فى اللون. 

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق