دعاء العلي تكتب: ليَتنيَ امرأة عاديَة


اكتب لكِ
 أزيدكِ قوة ما لم تجدي
         أنا هنا معكِ للنهاية حتى تكبري

 أياكِ أن تجعلي سعادتكِ رجل 
             ما لم تكبري وتتثقفي

 لٱ تبكي بحرقة عليه 
     وهو ينعم بالضحك

 ويبني أحلامه الممجدة
 وأنتُ تعتبرين حلمكِ
 هو وجههُ وبيت منهُ توسلاً لخطبتكِ

تمالكي نفسكِ  ..

وكوني قوية وصعبة المراس
 وجهتكِ اهم من السير معهُ وأنتِ خالية الوفاض لا هدفٍ أمامك ولا بسمةٍ 

تذكري.. 

 وأذهبي بالذاكرة بعيدة هناك حيثُ النعيم الأزلي 
ابنةٍ مثلكِ فأختاري لها مستقبلاً زهيّ كفخر والدتها بنفسها. 

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق