أرشد العاصي يكتب: القُبلة



قالتْ سأقبّلكَ في الشتاءْ
ولكن من يومها
ما مرَّ بي شتاءْ "
فبقيتُ في موسمِ تساقط الأوراق الصفراءْ
ولكي يأتي الشتاء يا روحُ شيبي ..

كم أحلمُ في العُتمة
بحُضنكِ المملوء بعناقيد السُكَّرْ
وأغوصُ في الحُلمِ أكثَرْ
لتنتشي رغبتي ليلةً حمراء
وزهوَ مطرٍ ناعمٍ على لهيبي ..

نُهيداتكِ الخمريّات تلوحُ لوجدي سمراً
وتهمسُ يا لطيبي ..

تنبتُ جنونٌ شاهقْ
قميصكِ مزّقيهِ
ما أحلى الحبُّ عارياً
وإلتصقي بقدرِ صدري الحارقْ
لتكتب الحياة على أغصانها نصيبي ..

أريدُ أن أُلملم الأزاهير عليكِ
فأنا منذُ زمانٍ
إنتميتُ إليكِ ...
لكي يحتضر الجوى
أُبلّلُ جسمكِ الملساء بقطرات الخمر
وأرفعُ بشفاهي في كلّ زاويةٍ راية الهوى
ما رأيكِ ..؟
لا تمتقعي .. أجيبي ..

قولي قد أتى الشتاءُ
تعالَ أُقبّلكَ حبيبي ..

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق