ناريمان ابراهيم تكتب: اغتراب الحنين



على آهتي تنزف الأرض
تعتكف على وصايا اللهفة
تتآخى وأشجاني المرتبكة
في دمي يسترسل الصمت
دمعة مبعثرة
وبعض عاصفة..
طافحة القسمات
على رجفة هذياني..
شقت دروب الغمام
نواح كلام
حريق بي لا يهدأ...
لا ينام
أهيء نفسي ما استطعت
نحو الشهقة الأخيرة
واغتراب الحنين
أنا نكهة الظل
في غياب الاقحوان
قلبي مليئ بالخدر
صريع النكران
ظنوني علقتها على جناح السنونو
ذاك الذي ما طاب له
أن يحط على جنازة تعبي
على عتبات انتظاره الغامضة
الوقت نبض عصي
وتعاويذ الهجر قصية
تسكب اللهاث في رئة الغياب
حيث ارتعاش الصراخ
في محبرة سوداء
وبقايا حطام لغة تهب
على مراجل في الخصام

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق