صابرين عبد صليح تكتب: ولعُ الحبّ



الحبّ
هو هذه المسافةُ التي تتركُها
بينَ حضورِكَ
وغيابِك
بينَ صمتِكَ
وسؤالِكَ
هو المسافةُ التي أقطعُها
وصولًا إلى أرجوحةِ ذراعيكَ
تصعدُ بي
وتهبط..،
....
الحبّ 
هو ذاكَ السؤالُ
الذي يموتُ
على شفتيكَ كلّ يومِ
بينَ ممكن ومحال
وأراهُ معلقًا
في عينيكَ
تتركُهُ لأمسيةٍ منسيّة
كي نثورَ فيها
معًا
نتخاصمُ
نتقاسمُ تفاصيلَ التفاصيل
ونعودُ لنشعلَ
موقدةً انطفَأَ وهجُها
......
الحبُّ
هو تلكَ الرائحةُ الرجوليّة
التي تتركُها
صباحاتِ الأيامِ الكسولة
فوقَ الكومودينو
على السرير
تبوحُ بسرِّ الوجود
....
الحبُّ
تلكَ الخطوةُ المتعثّرة
التي تخطوها مترددًا
وأنتَ تعلّقُ أصابعي 
على ثمرةِ الصبّار 
لأقولَ لك " أشواكُكَ تخدشُ
شفتيَّ النَّاعمتين "
.....
الحبّ
تلكَ النظرةُ التي
استدعيكَ فيها
لأعلنَ غضبِي وتمرّدي
على قوانين الطبيعة
تفهمُها.... وتمسكُ بيدي
.....
الحبُّ
تلكَ الضحكُ المحبوسةُ
في العينين
نتواطَأُ فيها 
على حماقةٍ ارتكبناهَا سويًّا

عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق