سعيد محمد شريف يكتب: للإنسان!




هذه الحياة تلفظ الغرباء.. 
تأخذ من سرير الوقت أحلامهم.. 
توقض ساعاتهم التائهة.. 
تهوي بها إلى  قبر ذي نسيان! 

لتكن أنت..!
توطن في حنايا الدمع.. 
وأزحف مع الإعصار 
أشعل صباح يديك 
ما نالها الاك لو أوقدت 
لماء السماء ضماك!

قبّل ألف ألف وجع 
دس بصمت صرخة الخذلان!
سلم للطريق مجاديف النهار 
لتعبر النسمات من عينيك 
أغنية لميلاد الأبد!

أنت الدرب لا تلحن 
فطوفان من الجوعى يهز 
جباههم صوتك، فلا تجزع
ذاك صداك..!


عن Mohamed Mechbal

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

1 commentaires:

  1. أنت الدرب لا تلحن
    فطوفان من الجوعى يهز
    جباههم صوتك، فلا تجزع
    ذاك صداك..!
    الله عليك يا ابا محمد
    يا لروعة ما كتبت
    أتحفتنا كعادتك
    واصل السير ولا تلتفت لما حولك من معوقات
    حرام ان تظل كتاباتك مطوية
    آن لها ان ترى النور
    تحياتي لك يا صديقي

    ردحذف