ماريا هرموش تكتب: أبحاث كاتبة



سُئِلَت ماذا تَدرسين.. 
أجابَت.. أدرسُ بُعدَ السُّطور عن بعضها.. واستقامةَ الحُروف فوقها.. وسكونَ النقاط عَليها.. وزاوية القلمِ عند النّقطةِ الاولى من الكلام المُبعثَر.. وأحلِّلُ دموعَ القمر.. وأصلُ ما بين النجوم من فراغات لتَرسُمَ لي طريقي على المُنحدر.. وأُدَقِّقُ على أوراق الشجر.. وهذا غُرابي أدرسُ مقدارَ حُزنه وعددَ ما يكرهونََهُ من البشر.. أدرس احتكاكَ الأصابع على طرق آلةِ البيانو عند تراقصِ النّغمات مع النّبض المُستتِر.. وكذلك أحاول انتقاءَ الفَراشات لأكتشف خفايا رقَّتها.. وأهمُّ بحثٍ في أبحاثي بحثُ الشّتاء واستكانَةُ الرَّاء بعد الطَّاء مع الميم التي تَسبقها تُحدِثُ في دقائقي لوعةً لا تُطفَأ عند اشتعالها.. انّني أدرسُ ما تشاء من خفايا القلوب وأقصرَ ما يراهُ النّظر..وكذلك أحياناً أُشرِّح الغصنَ لأتاكَّد من يُحدثُ الحفيفَ للورق؟النسيمُ أم أعصاب تشاجرَت داخلهُ لانَّ أحد اصدقائِه من جزلِ الهواءِ انكسر.. انّني أدرسُ ما لا يُدرَس لذلك سأكتفي بهذا المقدار من التّعريف عن أبحاثي اللامُتناهية.. الأبحاث التي لا تَروقُ لبعض اي لا تروقُ لقلوبٍ كالحجر..

عن Mohamed Mechbal

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق