آية الله بنشي تكتب: وطن العيد


صباح الخير يا وطن العيد..
عيديٌّ أنت تتقمص الفرح وتتقن هذا الدور..
تتغيّر ملامحك ليطغى عليها لون البهجة التي تجرّ القلب وراءها..
ترتدي زيّا لطالما إلفناه واحببناه، هكذا أنت تُبقي على كل شيء يسعدنا حتى لو كان قديم..
نقيٌ كما الياسمين.. نديّ كورقِ تين..
طاهرٌ كتكبير تصدح به المآذن..
دافىء كتلك المساكن..

ريحك تحمل رائحة بنٍ يغلي على مهل..
و وجهك يعطي للمشتاقِ أمل..

معطاء كما المطر.. شهيٌ كحباتِ الثمر..
تترك القلب عندك أسير..
جميلٌ حتى في دمارك الأخير..

هنيئاً لمن بتّ له وطن

عن Mohamed Mechbal

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق