رنيم مجلوبة تكتب: أمل


أركضُ مسرعةً كلّ صباح 
أفتح نافذتي المشوهة
ألتمسُ الهواء في يدي بعمقٍ يبعث الراحة في قلبي
ألوحُ للطيور في السماء مبتسمة..  
أصواتُ أقدام المارة مزعجةجداً
 لكنها تقولُ أنني لستُ وحيدة
وأنينُ ذاك العجوز يحرقني
ماذا لو كان أبي؟
أتمتم في نفسي رحمك الله يا والدي وأعان كل أب شابَ شعره في التعب والمشقة.. 
الشمس تطالع وجهي
والنسمات العليلة تبعثر شعري كخيوطٍ تتراقص مع الفراشات
أرفعُ يديّ إلى السماء وأكلم الله في نفسي
أرجوه وأدعوه أن يحققَ جميع ما حلمتُ به في الأمس 
كل ما جعلني أنتفض في الصباح من فراشي كي أركض إلى نافذتي معلنةً الأمل..

عن Mohamed Mechbal

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق