عبد الجليل ولد حموية يكتب: لعنة هرقل


لعلني ولدت هنا
أو عشت هنا قبل أن يكون الهنا،
لا أشعر بالاغتراب
ربما الفكرة تملكت العدم هنا 
مراهقة ورحلت هناك..
أقتفي أثري فقط بين عيون الجميلات
ألملمني من أماكن نثرني فيها هرقل
انتشلني من دعوات مولاي عبد السلام
أتشظى مع دخان الحشيش
المنبعث من تأملات فيلسوف مات
قبل أن تلده حسناء التهمته،
أساطير العالم نضجتْ
بروميثيوس صار مخضرما
نسج خيوط المكان
بحرفية صانع "مبوق"
شططٌ في الجمال
رونق يقارع المحال
رومانسية تخترق المجال
خذ من خيبتك فسحة
تسلل خارجها لِتجدد الآمال
قل للآخر في المرآة  سأعود
قبل أن يغمض البؤس جفنه
سآتيك بك قبل أن تتحرش بك لالة منانة،
سأغازل العروس، وأطارد الحمامة
وأقتات من ثدي أصيل
لأعبر مضيق الحياة
أبتسم لِمرتيل ربما  يصير تراتيلاً
تتراقص على أنغامها عشيقة نصف إله،
أغسل أسناني من رواسب الذكريات
بماء الرينكون المقدس،
أمزح يومي بالفودكا النقية
و هرمون الأوكسيتوسين،
أنْشُر أوراقي  مهترئة الإحساس
على حبل قنب هندي،
قبل النظر إلى وجه المحطة
أصرخ في صمت تسمعه الملائكة:
عاشَ الشمال.. عاش الشمال..

عن Mohamed Mechbal

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق