تقرير حول الجمع العام العادي لشبكة القراءة المغرب فرع فاس لتجديد المكتب المسير




بقلم:
أناس الكنوني

شهدت مدينة فاس العتيقة صباح يوم الأحد 29 أكتوبر 2017 على الساعة العاشرة بمقر التضامن الجامعي المغربي بفاس، انعقاد الجمع العام العادي لفرع فاس لشبكة القراءة بالمغرب لتجديد المكتب المسير بحضور كل من رئيسة الشبكة دة. رشيدة رقي، ودة. عتيقة المكايسي -عضوة المجلس الوطني للشبكة.
وعرف اللقاء جلستين، الجلسة الأولى كانت عمومية، حضرها الشركاء، والضيوف والمنخرطين وقد بلغ العدد ما يزيد عن 55، ترأستها دة. فاتحة عبد الله -عضوة المكتب الوطني للشبكة- وتضمنت، حفل شاي، وقراءات شعرية لكل من الأستاذة الشاعرة "نبيلة حماني"، رئيسة معهد صروح للثقافة والإبداع وعضوة فرع فاس لشبكة القراءة بقصيدة: "فورة اللظى"، الحائزة على المرتبة الأولى في مسابقة "نبيذ الحرف " صنف: الشعر الحر من تنظيم اتحاد العالم العربي الكبير إبداع وتواصل، ثم الأستاذ الشاعر عبد العزيز تميمي صديق الشبكة في قصيدة "حواء".
بعد ذلك أعطيت الكلمة للأستاذة رشيدة رقي للتعريف بشبكة القراءة المغرب، والبرامج والاستراتيجيات، والتي يمكن حصر أهمها في النقط التالية:
التحسيس بأهمية القراءة عبر الحديث المستمر عنها في كل المواقع.
التحسيس بأهمية القراءة عبر إنشاء نوادي.
فتح جوائز جهوية ووطنية للقراءة أمام القراء.
تكوين فعاليات استراتيجية للدفاع عن قضية القراءة، وتنظيم ورشات القراءة.
المرافعة –كون القراءة حق للجميع-.
الدعوة إلى فتح المكتبات المدرسية وتفعيلها.
لنجعل من القراءة أولوية وطنية.
إنجاز ندوات وملتقيات وطنية.
توصيات للإعلام من أجل إنجاز برامج ثقافية وفكرية.
توصيات لوزارة التربية الوطنية، والشبيبة والرياضة، وللمسؤولين.. للنهوض بفعل القراءة.
مباشرة بعد ذلك قام الأستاذ إدريس حلفاوي بعرض شريط لأنشطة الفرع بالصور الإسقاط الضوئي خلال السنتين الأخيرتين. ثم عقبه تقديم التقريرين الأدبي والمالي لرئيس الفرع الأستاذ محمد بولحية، ليتم رفع الجلسة العامة، واستئناف الجلسة الخاصة برئاسة ذة. رشيدة رقي، بمعية دة. عتيقة المكايسي، وذة. نوال البكري مقررة الجمع العام.
بعد الترحيب بالمنخرطين والمنخرطات الذين بلغ عددهم 30 منخرطا، تم فتح باب النقاش في التقريرين الأدبي والمالي لتتم المصادقة عليهما بالإجماع.
بعد تقديم استقالة المكتب السابق، ذكرت رئيسة الشبكة الأستاذة رشيدة رقي بالقانون الأساسي للجمعية فيما يخص إعادة الهيكلة وحصر لائحة المنخرطين والمصادقة عليها، وبعد تقديم اقتراح، إما الاحتكام للاقتراع السري من أجل انتخاب مكتب جديد أو عرض مشروع مكتب من 11 عضو وعضوة للمصادقة عليه، لتتم المصادقة بالإجماع على مقترح لائحة منسجمة تتكون من 11 عضو وعضوة.
مباشرة بعد ذلك اجتمع المكتب المسير الجديد ووزع المهام فيما بينه على الشكل التالي:
الرئيس: محمد بولحية.
نائبه: مصطفى شميعة.
الأمين: سعيد ساسيوي.
نائبه: إدريس حلفاوي .
الكاتب العام: فاتحة عبد الله.
نائبه: خديجة عماري.
المستشارون: فاطمة الزهراء الوزاني، نعيمة زولو، عادل المنوني، أناس الكنوني، زكرياء الزاير، والعطيفي فوزية .
وبهذا يكون قد تم تجديد المكتب المسير لشبكة القراءة المغرب فرع فاس في أحسن الظروف لموسم حافل بالعطاءات والمبادرات العملية لترسيخ فعل القراءة في المواطن المغربي أطفالا وشبابا وشيوخا.

عن Mohamed Mechbal

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق