عبد الجليل ولد حموية يكتب: رسالة من القبر



سواد القهوة في عينيك 
زرقة السماء تحف جفنيك
شفاهك الحمراء 
كمقدمة السيجارة 
الأحلام المصفوفة في ناصيتك
تشبه أمل النادل في البقشيش 
إثارة لمعان رضابك 
كنقاء زجاج النافذة 
بياض رقبتك الناصع 
يغار منه جبص السقيفة 
دخول وخروج الزبائن بسمفونية 
كحركة لسانك خارج اللؤلؤ
صوت الكؤوس الصافية 
كأزيز كلمة أحبك 
تنطقينها بعد مخاض استحياء
كل الأشياء في المقهى 
طافية في سماء الرموز 
تتحرك برتابة عادية 
تتراقص باحترافية 
لترسم لوحة سريالية 
تذكرني بك 
تعاقب الألوان في التلفاز
المنطفئة 
التواءات المشاعر في الهواء 
حرائق الصدور البشرية 
آوامر وطلبات متشظية 
خوف مقامر من  لدغة عقرب الساعة
نظرات العاصر لزبونة تدخن 
جمل ترحيب المالك بالضحية 
تنهدات قط ضجر 
يتجول بين الفراغات 
وحتى غمز المصباح 
يشكل أغنية 
تذكرني بك... 


عن دعوة للتفكير

    تعليقات بلوجر
    تعليقات فيسبوك

0 commentaires:

إرسال تعليق